Read الزيبق by وائل رداد Online

الزيبق

عقب عاصفة هوجاء لم تشهد لها البلاد مثيلا, حيث أصاب الرعد برماحه الحارقة عددًا من أعمدة الإنارة والأشجار, وكاد المطر أن يغرق البيوت والمدارس والمستشفيات..ظهرت أدوات أقرب للمعجزات, ويبدو وأنها قد هبطت من السماء يوم بزوغ تلك العاصفة الجنونية.. (ودود) الطالب الوسيم والثري ابن سيدة الأعمال المرموقة, قد عثر على أخطرها.. هكذا, وجد نفسه بمقدرة شيطانية قد تمكنه يوما من حكم العالم!وعقب عاصفة هوجاء لم تشهد لها البلاد مثيلا, حيث أصاب الرعد برماحه الحارقة عددًا من أعمدة الإنارة والأشجار, وكاد المطر أن يغرق البيوت والمدارس والمستشفيات..ظهرت أدوات أقرب للمعجزات, ويبدو وأنها قد هبطت من السماء يوم بزوغ تلك العاصفة الجنونية.. (ودود) الطالب الوسيم والثري ابن سيدة الأعمال المرموقة, قد عثر على أخطرها.. هكذا, وجد نفسه بمقدرة شيطانية قد تمكنه يوما من حكم العالم!وبدا وكأن أصحاب الأدوات العجيبة – وأولهم (ودود)- لا يمكن إيقافهم عند حدهم, فقد صار ولعهم الأوحد التحكم بأي شيء وبكل شيء, كأنها لعبة مسلية ما!ثم ظهر (الزيبق) على خشبة المسرح, وقد بدا الشخص الوحيد الذي يزمع إيقاف الجميع عند حده!...

Title : الزيبق
Author :
Rating :
ISBN : 9789996646348
Format Type : Kindle Edition
Number of Pages : 257 Pages
Status : Available For Download
Last checked : 21 Minutes ago!

الزيبق Reviews

  • محمد قرط الجزمي
    2019-02-02 14:30

    كنت سأكتب كلاما كثيرا عن سلبيات قرأتها في الرواية .. وكنت سأنقص من تقييمي للرواية نجمة بسبب أوراق الرواية التي تثير حنقي بالفعل ..لكن نهاية الرواية جعلتني أحجم عن كتابة سلبية واحدة عن الرواية .. ونهايتها كذلك جعلتني أرى أنه من غير العدل أن تأخذ الرواية تقييما أقل من خمس نجومأرفع القبعة تقديرا للكاتب الرائع : وائل رداد

  • Feras
    2019-02-13 13:30

    الزيبق رواية من جنس الجريمة مدموجة مع الخيال العلمي, اللي هوا نادر في الأدب العربي. الرواية تدور حل الشخصية الرئيسية "زيبق", اللي يتحرى سبب مقتل طالبة في كلية في دولة عربية غير مذكورة ( غالبا الأردن يحكم جنسية الكاتب؟ )الرواية فيها أفكار لكن الاسلوب السردي للكاتب للأسف يدمر أشياء كثير خصوصا في الثلث الأخير. أنا اضطريت اعيد قراءة كم مقطع عشان افهم السالفة, و احيانا ما أفهم شي الين لما اخلص الجزء. يعني أحيانا حتمشي مقاطع بدون فهم في انتظار إنه الصورة تتضح بعدين و صراحة هذا الاسلوب في السرد يتوه القارىء و لا أخفى إنه ازعجني بقوة و أنا قاعد أقرا.تنتهي القصة و في أشياء ما انشرحت, و في أشياء تحس إنه ما منها داعي. النهاية بالذات غريبة صراحة و طنشت أسئلة و مواقف و كأنها لم تحدث, أو إنها ما انفهمت, و هذا يرجع لضعف اسلوب السرد في الرواية.صراحة شي مؤسف لأنه في قدرة إنها تصير رواية حلوة, بس للأسف. في أجزاء تحس إنها حوسة, تضطر تمشي الأمور ألين ما تتضح.إذا ما عندك مشكلة مع هالشي, و حاب تقرا خيال علمي من كاتب عربي, ما يمكن إنك تشيك عليها.نجمتين.

  • Ola AzZam
    2019-01-21 20:08

    النهاية اعتبرها حزينة، (ما كتبه الكاتب في البطل وضحكته الاخيرة)لكنها شبه متوقعة( شاب ذكي يخفي سراخلف ذكائه او ان شيئا به او سيصيبه)كمية المعلومات تجعل الرواية كتاب علمي، ولفهم مقصدالكاتب يجب البحث في شبكة المعلومات عن كل مصطلح يتطرق له .اما الرواية كقصة تعتبر~ إبداع..!

  • نعيمه أحمد
    2019-01-21 14:29

    الزيبق هي ماشدتني وكان اقتنائي لها عن طريق نبذه قدمها الكاتب وائل بمعرض الكتاب ابو ظبي ،روايه جميله مدمجه بثاقافة الكاتب الواسعه وتغرقك ببحر الخيال وكأنك تشاهد مشاهد من فيلم احنبي غامض حيث اخذنا معه في الازقه مع رزان والسكن وبالخصوص غرفة ١٢ ، في اخر صفحه اعادني بالبدايه عندما قال نورس ( هاله بنفسجيه ) حيث من المستحيل ان يكون الزيبق من ذوي الاحتياجات الخاصه صدمتني النهايه كثيراً .

  • SOOSAH94
    2019-02-18 21:19

    أغلقت الرواية و أنا أشعر بالذهول ، كعادتي عندما أنهي رواية لوائل رداد أيقن أنه سيفاجئنا بشيء لم نتوقعه . رواية آسرة تجعلك تقلب صفحاتها دون أن تشعر ، نهاية تخطف الأنفاس . أصبح الزيبق شخصيتي المفضلة بعد أنبل ❤نادرًا ما نجد أشخاص يضحون من أجل الآخرين .

  • Mahmoud Ezzat
    2019-02-14 18:20

    #ريفيورواية #الزيبقتقيم عام 5/5❤️اللغة العربية الفصحى ❤️* من اجمل روايات الجريمة والفانتازيا الى قرائتها الكاتب اجاد فى جمع ادواته وحشدها ليخرج تحفة #الزيبق * قصة جرمية قتل لفتاة جامعية واخ يحاول البحث عن القاتل وشلة يتزعهمها #الزيبق تحاول المساعدة * امطار سقطت على البلاد بعد عاصفة هوجاء وسنوات عجاف لتحمل 12 اداة سحرية لكل منها وظيفة - خاتم يمنحك قوة مطالعة الافكار - حجر يرشدك كابصله للاشخاص- نظارة لتشف ماخلف الجدران - ثوب سحرى ينقلك من مكان لاخر حسب ماتفكرغول من التب يمتلك كل تلك الاشياء و يحاول جمعها مقابل صفقة مع شخص سقط فى حادث طائرة وكان الناجى الوحيد* 50 مؤمياء فرعونية فى مقبرة من عهد الاسرة 21 تبقى سليمة حتى الان * الرواية بنخدك وبتتنقل بين الازمنة والامكنة بسلاسه كانك فى قصه الف ليلة ولية * حتى اخر ورقة لاتعلم من هو القاتل ولاسبب القتل هل هو ودودو هو اخوها نجمهل هو الزيبق نفسه * طريقة السرد اكتر من رائعة *الحبكة عبقرية بكل معانى الكلمة *الكاتب لم يستخدم اللهجة العامية فى اى مكان فى الرواية وده فى حد ذاته تمكن من كل جوانب اللغة *الرواية بجداره تاخد المركز الاول من رواية #الغول_الاحمر وتحتل مكانها بكل ارياحية بسبب ربط الازمنة الى فيها #وائل_رداد اول مرة اقراء رواية ليه بس بالاسلوب ده لن تكون الاخيرة ان شاء الله

  • Nessrine
    2019-02-01 17:28

    كالعادة لا يمكنني وصف الى اي مدى تمتعني قراءة ابداعات وائل وهذه الرواية على وجه الخصوص كانت سلسة ميزها اسلوبه الغني المرح والمبتكر الذي عودنا عليه و الذي لا امله ابدا ان الزيبق عبارة عن اسطورة جميلة خفيفة الروح نجح وائل في مزج خيالها مع الواقع ليولد قطعة فنية تستحق القراءة في الحقيقة ان كتابته حاملة لمغنطيس يجذبني لقرائتها بل و اعتقد ان كل ما يدور في راسه يتجاوب مع شيئ في اعماقي ..... لا اطيق صبرا لاقرا بقية رواياته و النجوم الخمسة مستحقة بجدارة.

  • Mahmoud mohamed
    2019-01-30 14:23

    حتى بعد ختام قراءة الراوية لم أصل لمقصد الكاتب من الرواية .بوجود أحداث ليس لها علاقة بعضها

  • Nø ÑaMé
    2019-02-17 17:16

    النهاية بتشفع لصعوبة الرواية لولا النهاية المميزة ( النكدة) لكان تقييمي ثلاث نجوم

  • ameer
    2019-01-25 16:25

    رواية معقدة غير مفهومة ليس من السهل استيعابها, من أكثر الروايات التي يتشتت ذهني فيها فأضطر لإعادة قراءة الصفحة أكثر من مرة حتى أستوعب الموضوع. كثير من الأشياء لم أفهمها كالوحوش الثلاثةالزرق ما هي قصتهم وماذا يريدون, لو كانت الرواية بوليسية بدون الجانب الخيالي كالوحوش والأدوات لكانت أفضل. اكتشافي للقاتل جعلني أحب الرواية لذلك أعطيتها النجمة الثانية. :)

  • Nabeel H
    2019-02-17 17:13

    الحقيقة الكاتب لديه خيال جامح و أفكار هائلة و يأخذك في كل لحظة الى عالم جديدالقصة جميلة و حبكتها جيدة و لكن اسلوب الكاتب يجعلك تشعر في الدوار والتوهان في بعض الاحيان لفرط الاحداث و تعاقبها

  • Dalia
    2019-02-03 17:10

    .........................................................

  • Fatima Ahmad
    2019-02-05 13:13

    خيال في خيال ، يصلح للعرض بدور السينما!